التخطي إلى المحتوى
سقوط مفاجئ لبرشلونة أمام ريال بيتيس في كامب نو

سقوط مفاجئ لبرشلونة أمام ريال بيتيس في كامب نو

إلتقى برشلونة مساء اليوم مع ضيفه فريق ريال بيتيس على ملعب كامب نو في مباراة الجولة الثانية عشر من بطولة الدوري الاسباني الدرجة الأولى وخسر برشلونة بنتيجة 3-4، وبهذه الهزيمة تجمد رصيده عند 24 نقطة وبقي متصدراً ولكنه سيبقى مهدد بفقدانها في الجولات القادمة، ورفع ريال بيتيس رصيده إلى 16 نقطة ليتقدم للمركز الثاني عشر.

 

حاول مالكوم بتسديدة في الدقيقة الرابعة لكنها مرت بجوار القائم، وفي الدقيقة الخامسة سنحت فرصة خطيرة للضيوف بتسديدة خواكين التي علت المرمى بعد هجمة مرتدة، وفي الدقيقة التاسعة عشر تمكن فريق ريال بيتيس من إفتتاح التسجيل بعد كرة وصلت للظهير جونيور على يسار منطقة الجزاء ليراوغ روبرتو بنجاح ويضعها ببراعة على يمين شتيغن.

 

وفي الدقيقة التاسعة والعشرين أنقذ تير شتيغن فرصة خطيرة أخرى للفريق الأندلسي بتسديدة لاعب البرسا السابق كريستيان تيلو، ولكن الحارس الألماني لم يتمكن إبعاد الكرة التي أتت بعد ثلاث دقائق بعرضية تيلو لخواكين داخل منطقة الجزاء ليسددها ببراعة النجم المخضرم معلناً عن الهدف الثاني لبيتيس وسط دهشة كبيرة في مدرجات كامب نو.

 

حاول أصحاب الأرض فيما تبقى من دقائق خلال مجريات الشوط الأول القيام بردة فعل، مثل تسديدة النجم الاوروغوياني لويس سواريز في الدقيقة 39 لكن لم يأتي أي جديد، لينتهي الشوط بتأخر برشلونة بنتيجة 0-2، بدأ برشلونة الشوط الثاني باحثاً عن تقليص الفارق بتبديل أول، حيث دخل النجم التشيلي آرتورو فيدال بدلاً من البرازيلي آرثر ميلو.

 

ضغط برشلونة من أجل الوصول إلى هدف تقليص الفارق، وكانت أبرز الفرص كرة سواريز في الدقيقة 59 التي مرت بجوار القائم، في وقت دخل منير الحدادي بدلاً من مالكوم في تبديل ثاني من أجل تنشيط الهجوم، وفي الدقيقة 67 احتسب الحكم ركلة جزاء لبرشلونة بعد مخالة من تيلو على جوردي ألبا، نفذها ميسي بنجاح على يسار الحارس باو لوبيز.

 

ولكن الضيوف صعبوا المهمة على الفريق الكاتلوني بهدف ثالث في الدقيقة 72 بتسديدة يمينية من الأرجنتيني جيوفاني لوسيلسو دخلت مرمى برشلونة رغم محاولة شتيغن التصدي لها، ولكن برشلونة قلص الفارق في الدقيقة 80 بعد تمريرة بينية من ليونيل ميسي إلى منير الحدادي الذي لعبها لفيدال أمام المرمى ليضعها الأخير في شباك بيتيس بنجاح.

 

ولكن رغبة برشلونة في العودة تعرض لضربة جديدة بتلقي راكيتيتش للبطاقة الحمراء، ثم بالهدف الثالث لبيتيس بعد كرة وصلت لجونيور على الجهة اليسرى، ليلعب عرضية أرضية جميلة إلى البديل سيرجيو كاناليس الذي أسكنها ببراعة في المرمى، ونجح ميسي في تقلصي الفارق في الوقت بدل الضائع، لينتهي اللقاء بفوز ريال بيتيس بنتيجة ( 4-3 ).

التعليقات