التخطي إلى المحتوى
سقوط مدوي للإنتر أمام أتلانتا بعد أداء كارثي !

سقوط مدوي للإنتر أمام أتلانتا بعد أداء كارثي !

بعد سلسلة من النتائج الإيجابية قدم فريق إنتر ميلان أسوء مباراة له منذ فترة طويلة جداً وتعرض لخسارة مستحقة على يد مضيفه فريق أتلانتا بيرغامو في مباراة الجولة الثانية عشر من بطولة الدوري الإيطالي الدرجة الأولى بنتيجة 1-4.

 

إنتر ميلان بهذه الهزيمة تجمد رصيده عند 25 نقطة في المركز الثالث في الترتيب، وستكون الفرصة سانحة أمام يوفنتوس من أجل الإبتعاد عنه لو فاز الليلة على ميلان، أما أتلانتا فرفع رصيده لـ 18 نقطة ليتقدم إلى المركز السادس في الترتيب.

 

ظهر فريق إنتر ميلان خلال شوط المباراة الأول بشكل سيء للغاية، فتلقى هدف في الدقيقة التاسعة بواسطة الظهير الأيمن الهولندي هانز هاتيبور الذي وصلته الكرة على القائم البعيد بعد تمريرات مميزة ليضعها في المرمى.

 

بعد هذا الهدف من جانب أصحاب الأرض، أنقذ السلوفيني سمير هاندانوفيتش حارس مرمى الإنتر فريقه من عدد كبير من من المحاولات التي كانت بعضها أهداف محققة خاصة محاولات زاباتا وإيلشيش، وتولوي، لينتهي الشوط بنتيجة 1-0.

 

كانت بداية الشوط الثاني من أفضل ما يكون بالنسبة لفريق إنتر ميلان، بعدما إحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء للأفاعي، تقدم لتنفيذها قائد الفريق، الهداف الأرجنتيني ماورو إيكاردي وسددها بنجاح في مرمرى الحارس إيتريت بيرشيا.

 

وفي الدقيقة الثانية والستين إستعاد فريق أتلانتا التقدم مجدداً، بكرة مرفوعة بإتقان من الجهة اليسرى عن طريق البوسني جوسيب إيليشيش، قابها المدافع جيانلوكا مانشيني برأسية رائعة في شباك الحارس سمير هاندانوفيتس.

 

وتلقى فريق إنتر ميلان الهدف الثالث الذي أنهى أي آمال له في المباراة عند الدقيقة السابعة والثمانين، بعد كرة مشابهة لكرة الهدف الثاني، رفعها إيليشيش من ركلة ثابتة من اليسار، وقابلها المدافع الألباني بيرات ديمستي في المرمى.

 

وسجل أصحاب الأرض الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع، وكان هو الهدف الأجمل في هذه المباراة عن طريق هدافه الأرجنتيني أليخاندرو غوميز بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء إستقرت على يسار الحارس سمير هاندانوفيتش.

التعليقات