التخطي إلى المحتوى

ظهور رساله موحده علي تابلت اولي ثانوي والطلاب يستغيثون داخل اللجان ، ما السر فى فشل الامتحان الإلكتروني في الدقائق الأولى من انطلاقه

ما السر فى فشل الامتحان الإلكتروني في الدقائق الأولى من انطلاقه

حالة من التوتر والارتباك عبّر عنها طلاب أولى ثانوي الآن من داخل بعض اللجان، في اللحظات  الأولى من سير امتحان اللغة العربية.

حيث فشل طلاب الصف الأول الثانوي في الدخول إلى منصة الامتحان الإلكتروني في الدقائق الأولى من امتحان مادة اللغة العربية الذي يؤديه الطلاب حاليا، وتحول الامتحان إلى الصورة الورقية في العديد من اللجان الامتحانية على مستوى الجمهورية.

وظهرت للطلاب الذين حاولوا الدخول إلى منصة الامتحان أكثر من مرة رسالة، جاء نصها: “عذرًا لم يتم التحقق من صحة رمز الجلسة يرجى التحقق من إدخال رمز الجلسة الخاص بك بشكل صحيح وإعادة المحاولة”.

حيث استغاث الطلاب عبر جروب أولى ثانوي عام عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، من أن هناك صعوبة حاليًا في الدخول على منصة الامتحان الالكتروني، مؤكدين أنه بعد إدخال الرمز الرقمي الخاص بجلسة الامتحان، تظهر رسالة تؤكد أن الرمز خاطئ.

 

ومازالت المدارس تجري مُحاولاتها لإدخال الطلاب على منصة الامتحان الالكترونية، فيما تحاول الآن بعض المدارس بالحصول على إذن من الوزارة لإجراء الامتحان ورقيًا للطلاب حرصًا على وقت الطلاب.

 

دير بالذكر أن امتحانات أولى ثانوي تبدأ من اليوم الأحد 19 مايو، وتستمر حتى يوم الخميس 30 مايو 2019، وفقاً للجدول ‏الرسمي المعتمد.   وتنعقد امتحانات أولى ثانوي بشكل إلكتروني داخل 1700 مدرسة حكومية تم تجهيزها بالبنية التحتية التقنية اللازمة لأداء الامتحان بأمان على التابلت بدون الاعتماد على الشريحة أو الإنترنت، بينما يوجد 500 مدرسة ثانوية على مستوى الجمهورية لا تزال تعاني من مشكلات فنية، وبالتالي تقرّر أن يتم عقد امتحانات أولى ثانوي فيها بشكل ورقي وليس إلكترونياً هذا العام لحين اكتمال تجهيزها.

التعليقات