التخطي إلى المحتوى

بيان ناري من نادي ليفربول بعد الفيديو المسيء لمحمد صلاح

محمد صلاح

محمد صلاح
أصدر نادي ليفربول الإنجليزي بيانا ناريا ردا على الفيديو المسيء لمحمد صلاح لاعب الفريق؛ جاء في البيان:
الفيديو الذي يتم بثه عبر الإنترنت، والذي يعرض هتافات تمييزية خادعة تستهدف أحد لاعبينا، خطير ومقلق.
بالفعل هذا الموسم، شهدنا إساءة تمييزية بغيضة داخل الملاعب في إنجلترا وأوروبا وفي جميع أنحاء العالم؛ الإساءة التي تم التقاطها على الأجهزة ووضعها في المجال العام. لقد شهدنا أيضًا العديد من الهجمات البغيضة على وسائل التواصل الاجتماعي.
يعتقد نادي ليفربول لكرة القدم أنه من مسئولية من يتولون مناصب في السلطة، اتباع الإجراءات الصحيحة، التصرف بشكل عاجل لتحديد أي شخص يرتكب هذه الجريمة ومن ثم معاقبته.
لا يوجد مكان لهذا السلوك في كرة القدم، ولا يوجد مكان له في المجتمع. إن الجريمة من هذا النوع بها ضحايا أكثر من أي فرد تستهدفه، وعلى هذا الأساس، هناك حاجة لاتخاذ إجراءات جماعية وحاسمة للتصدي لها.
فيما يتعلق بهذا الحادث الأخير، يعمل النادي مع شرطة ميرسيسايد للتأكد من الحقائق حول هذه اللقطة بهدف التعرف على الأفراد الذين يظهرون فيها.
بالإضافة إلى ذلك، نحن نعمل مباشرة مع نادي تشيلسي لكرة القدم في هذا الشأن. نشكرهم على إدانتهم والتزامهم بالعمل بشكل عاجل لتحديد هوية أي شخص مسئول”.

التعليقات