التخطي إلى المحتوى

بالتفاصيل : أردوغان يخون تميم

 أردوغان يخون تميم.. تقرير على الأناضول يحرض القطريين ضد الأمير

تخلت وكالة الأناضول التركية، عن سياستها التحريرية المعروفة بالانحياز الفج لأمير قطر تميم بن حمد، منذ أزمة المقاطعة العربية مع الدوحة.

ونشرت الوكالة التركية اليوم الأحد، تقريرا مطولا يحرض القطريين ضد أمير البلاد، مستغلة واقعة عزف نشيد الاحتلال الإسرائيلى في العاصمة القطرية “الدوحة”.

وبهدف تمرير تقرير الوكالة الذي يحمل في طياته خيانة من الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، لحليفه المقرب أمير قطر، نسبت الأناضول تقريرها إلى موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، زاعمة تفاعل قطريين على هاشتاج “#قطريون_ضد_التطبيع”، بعد عزف “النشيد الوطني الإسرائيلي” عقب فوز رياضي الجمباز الإسرائيلي، أليكس شاتيلوف، بميدالية ذهبية في كأس العالم للجمباز المقام في الدوحة.


وعبر المغردون المشاركون بحسب الوكالة التي استفاضت في التحريض ضد نظام تميم، عن غضبهم ورفضهم لهذا الأمر، معتبرين إياه شكلا من أشكال التطبيع المرفوض.

ونقلت عن الرياضي القطري، عادل لامي، قوله: “ما حدث في بطولة الجمباز من رفع لعلم الكيان الصهيوني المحتل، وعزف لنشيده الوطني المزعوم مرفوض، ولا نقبل به بتاتا وحتى نقلهم للخبر مستفز”.

الصحفي القطري، جابر الحرمي -مقرب من جماعة الإخوان-، كتب: “لا أهلا ولا مرحبا بهم.. أي تطبيع مع الكيان الصهيوني عند أي مستوى وتحت أي مسميات.. مرفوض.. مرفوض.. مرفوض”.

فيما كتب جابر بن ناصر المري، مدير تحرير صحيفة العرب: “لا أعلم أي عار يندى له الجبين أكثر؛ عار أن يُرفع ما يسمى بالنشيد الوطني للكيان الإسرائيلي الغاصب في قطر؛ أم عار تزامن هذا الدنس مع ذكرى استشهاد شيخ فلسطين أحمد ياسين”.

وأضاف: “عذرًا شهداء فلسطين، عذرا أمهاتنا في الداخل والشتات؛ والله ماخُلقنا لهذا”.

وغرد القانوني القطري، عبدالعزيز آل إسحاق، “لا علاقة للرياضة بالسياسة!! عذرٌ واه يستخدم لاستغفال الناس في حالة الكيان الصهيوني بالذات؛ الصهاينة يحتلون أرضنا ويقتلون أهلنا وينتهكون حرماتنا ويدمرون الرياضة الفلسطينية، لتذهب كل البطولات للجحيم. لا نريد لا رياضة ولا فن ولا غيره مما يجلب الصهاينة لأرضنا”.

أما محمد الكعبي، فكتب “نحن لا نرضى ونستنكر أن يُرفع ما يسمى بالنشيد الوطني للكيان الإسرائيلي الغاصب في قطر.. عاشت فلسطين حرة أبية”.

أردوغان يخون تميم.. تقرير على الأناضول يحرض القطريين ضد الأمير

التعليقات