التخطي إلى المحتوى

بالتفاصيل ،، محمد حلاوة يترك ياسمين عبدالعزيز لأجل ريهام حجاج

محمد حلاوة يترك ياسمين عبدالعزيز لأجل ريهام حجاج .. القصة الكاملة

 تصدرت الفنانة ياسمين عبدالعزيز ترندات مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، بعد انتشار خبر انفصالها عن زوجها رجل الأعمال محمد حلاوة، وزواجه سرًا من الفنانة ريهام حجاج.

يشار إلى أن ياسمين كانت تزوجت من رجل الأعمال محمد حلاوة عام 2001، ولديها منه ابنان هما ياسمين وسيف الدين، وهي تعد زوجته الثانية، حيث وقت ارتباطه بها كان متزوجًا ولديه أربعة أولاد، ورفض وتزوجها مع احتفاظه بزوجته الأولى.
كان خبر طلاق ياسمين عبدالعزيز فاجأ محبيها، خصوصًا أنها نشرت في شهور الصيف، صورة لها تجمعها وزوجها من إحدى الدول الأوروبية، وهو يقوم بتقبيلها.

كانت ياسمين تخرجت في الأكاديمية الحديثة بالمعادي، وبدأت في تقديم الإعلانات في سن الخامسة عشرة من عمرها عن طريق إحدى صديقات والدتها، التي تدير شركة لإنتاج الإعلانات، وبعد ذلك تم ترشيحها للعمل في السينما، ثم في التلفزيون في مسلسل “امرأة من زمن الحب”، الذي حققت خلاله النجاح ولفتت الأنظار لها.
كما شاركت في فوازير رمضان «العيال اتجننت»، اعتادت على تقديم دور الفتاة الشقية، وحقق فيلمها “زكي شان”، مع أحمد حلمي، أعلى أرباح في الأسابيع الأولى من عرضه
في العديد من دور السينما.

علاقة ريهام حجاج برجل الأعمال محمد حلاوة
انتشرت أخيرًا أخبار بأن رجل الأعمال محمد حلاوة بادر بالمشاركة في إنتاج مسلسل ليصبح أول بطولة مطلقة لريهام، وقام بتقديم مهر لها عبارة عن فيلا فاخرة.
كانت ريهام حجاج، التي تبلغ من العمر 32 عامًا، ولدت وعاشت معظم حياتها في إيطاليا، تخرجت في كلية الإعلام، وعملت لفترة في مجال التسويق، وكان أول أعمالها فيلم “سفاري”، مع رامز أمير وإيهاب فهمي، إخراج مازن الجبلي عام 2010، في العام نفسه شاركت في مسلسل «أزمة سكر».
كانت تعرضت لشائعة أنها ابنة الفنان حجاج عبدالعظيم، إلا أن الأمر كان مغلوطًا، فيما تعرضت أيضًا لشائعة أخرى، وهي زواجها من الفنان أحمد السعدني، ولكنها نفت الخبر.

هذا الخبر منقول من : الوفد

 

التعليقات