التخطي إلى المحتوى

الموديل صاحبة فضيحة عمرو وردة تهاجـم محمد صلاح

الموديل صاحبة فضيحة عمرو وردة تهاجـم محمد صلاح

الموديل صاحبة فضيحة عمرو وردة تهاجـم محمد صلاح
أكدت ميرهان كيلر، عارضة الأزياء التي اتهمت عددا من لاعبي المنتخب بالتحرش بها، أن تدخل نجم نادي ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح لحل أزمة اللاعب عمرو وردة، جعلها مكروهة، لدرجة أنه لا يمكنها العودة لمصر من جديد.

وقالت، وفقا لموقع “إريش نيرور” الأيرلندي، إنها تلقت الآلاف من رسائل الإساءة ، بعد أن تمكن صلاح من حل أزمة وردة وساعد في تأمين عودته إلى المنتخب من جديد.

وأضافت أنه يتم التعامل مع صلاح في مصر على أنه “إله” – على حد قولها – قائلة:” إنهم لا يتعاملون معه كلاعب كرة قدم. ولكن إله. لا يمكنه أن يخطئ”.

وتابعت إنها باتت معرضة للخطر، وأضافت: “هذا يجعلني في خطر. لا أستطيع الذهاب إلى بلدي الآن، إذا كنت أرغب في زيارة عائلتي. سيهاجمني الناس في الشوارع”.

عن مسخرة عارضة الأزياء ولاعبي المنتخب

وعبرت عن انزعاجها من تدخل صلاح في أمور، وصفتها بالحساسة، موضحة أن الأمر المفزع بالنسبة لها هو تدخل صلاح رغم أنه لا علاقة له بالأمر على الإطلاق.

وأشارت إلى أنها تتفهم وقوف صلاح إلى جانب زملائه في المنتخب ودعمه إياهم، زاعمة أن تدخله كان خاطئا.

وقالت :إنه يجب إخباره بأنه ارتكب خطأ وعليه ألا يكرره مجددا، مطالبة صلاح بتقديم اعتذار عام، والتركيز فقط على نفسه وعلى حياته المهنية.

واتهمت كيلر المشجعون في مصر بالتعصب الشديد، بقولها: “أنتم تعرفون كيف يكون مشجعو كرة القدم بمصر. أسوأ منا 100 مرة”، زاعمة أن صلاح يدفع الأشخاص لمضايقتها.

التعليقات