التخطي إلى المحتوى

#اخبار_الاهلي خبير تحكيمي إنبي لا يستحق ضربة جزاء اليوم والأهلي يغلق ملف إنبي ويبدأ الاستعداد لمعركة الإنتاج الحربي

الأهلي يغلق ملف إنبي ويبدأ الاستعداد لمعركة الإنتاج الحربي

 

أغلق الجهاز الفني للأهلي ملف مباراة إنبي التى أقيمت أمس بالدوري والتى عاد بها المارد الأحمر للمسابقة المحلية بعد غياب عدة أشهر بسبب “جائحة” كورونا وبدأ الجهاز الفني للفريق في الإستعداد لمباراة الإنتاج الحربي المقرر لها الجمعة المقبل في الدوري ويأمل رينيه فايلر في تحقيق الفوز على الأنتاج لتأمين قمة الدوري ومواصلة رحلة الدفاع عن اللقب المفضل للمارد الأحمر.

من ناحية أخرى ، فتح مسئولو النادى الأهلى الباب أمام الأندية الراغبة فى شراء الأنجولى جيرالدو لاعب الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية، لعدم حاجة الفريق لجهوده فى الفترة المقبلة، ورغم أن الفترة الماضية شهدت أنباء كثيرة حول تلقى النادى عروضاً من أندية خارجية لضم اللاعب الأنجولى، وأبرزها عرض من نادى درجة ثانية فى البرازيل إلا أن الأهلى لم يتلقى أية عروض رسمية لشراء اللاعب، وأوضح مسئولو القلعة الحمراء أن ما تردد فى هذا الأمر مجرد أحاديث إعلامية لا وجود لها على أرض الواقع.

جيرالدو أثار أزمة من قبل داخل النادى بعدما رفض عدة عروض خارجية أحضرها له الأهلى من أندية عربية للرحيل إلى أحدها، لكن اللاعب مازال يرفض الرحيل لهذه الأندية، ويحاول استغلال رغبة الأهلى فى الاستغناء عنه من أجل ضم لاعب أجنبى بدلاً منه أو إعادة المغربى وليد أزارو لتحقيق أكبر مكاسب، وظهر ذلك بوضوح فى حديث اللاعب عن رغبته فى الحصول على عرض “تفصيل” بالانتقال لنادٍ يتناسب مع ظروفه العائلية ويُحقق له مكاسب مالية كبيرة.

وتلقى جيرالدو عرضاً مُغرياً من نادى مولودية الجزائر للانتقال لصفوفه خلال الموسم المقبل، بعدما شهدت الأيام الماضية اتصالات بين اللاعب الأنجولى والنادى الجزائرى، لكن جيرالدو لم يُبد حماساً للعب فى الدورى الجزائرى، وأكد لمسئولى المولودية الذين تفاوضوا معه عبر أحد وكلاء اللاعبين أنه لا يفكر فى اللعب لأى دورى عربى خلال الفترة المقبلة، لذا رفض العرض الجزائرى ومن قبله عرض النجم الساحلى التونسي.

#اخبار_الاهلي خبير تحكيمي إنبي لا يستحق ضربة جزاء اليوم والأهلي يغلق ملف إنبي ويبدأ الاستعداد لمعركة الإنتاج الحربي

خبير تحكيمي: إنبي لا يستحق ضربة جزاء أمام الأهلي

كشف الحكم الدولي السابق أحمد الشناوي، مدى أحقية فريق إنبي في الحصول على ضربة جزاء ضد الأهلي خلال المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم، بعد تدخل محمد الشناوي على مهاجم إنبي عمرو ناصر.

ووصف الشناوي في تصريحات تلفزيونية عبر قناة “أون تايم سبورتس” مع الإعلامي إبراهيم فايق: “مواجهة الأهلي وإنبي ليست صعبة وتعتبر مباراة عادية، وأداء محمود البنا كان جيدًا ولم يخطئ في أي قرار، ولم يُختَبر في قرارت صعبة داخل منطقة الجزاء”.

وتابع: “قراره موفق في الاستعانة بتقنية الفار لمعرفة وجود لمسة يد على حمدي فتحي لاعب الأهلي، بعدما طالب لاعبي إنبي بضربة جزاء، قرار محمود البنا صحيح تمامًا، والكرة لمست كتف حمدي فتحي وليس يده”.

واختتم: “التحام محمد الشناوي مع عمرو ناصر لاعب إنبي لا يستحق ركلة جزاء، لأن الشناوي ارتقى ليلعب الكرة وهذا حقه، ولاعب إنبي كان يعود بظهره للوراء”.

وفاز الأهلي على إنبي بهدفين أحرزهما محمد هاني وعلي معلول، في المباراة التي احتضنها استاد القاهرة، ضمن منافسات الدوري المصري.

 

 

10 مشاهد جديدة تزين فوز الأهلى الثنائى أمام إنبى

حقق فريق الأهلي فوزاً ثميناً على أنبي بثنائية نظيفة خلال المباراة التي جمعتهما مساء اليوم ،الأحد، بإستاد القاهرة والمؤجلة من الجولة الخامسة عشر للدوري الممتاز..سجل محمد هاني هدف الأهلي الأول فى الدقيقة 64 وأضاف على معلول الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع في المباراة الأولى للفريقين بعد عودة بطولة الدوري التي توقفت عدة أشهر بسبب “جائحة” كورونا ، وشهدت المباراة حضور مجلسي الأهلي وانبي والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة.

وبذلك يرتفع رصيد الأهلي إلى 52 نقطة يؤمن بهم قمة الدوري ويواصل رحلته نحو الحفاظ على لقب الدوري للمرة الـ42 في تاريخه ، فيما يتوقف رصيد إنبي عند 25 نقطة ويبقي في المركز السابع.

بدأت المباراة بهدوء واضح من الفريقين وإنعدمت الخطورة على مرمى الفريقين بسبب الحذر الشديد من جانبهما وأن كان الأهلي الأكثر سيطرة وتهديداً لمرمى أنبي لكن دون ترجمة حقيقة لأهداف.

بمرور الوقت نشط أداء الفريقين وضغط الأهلي بكل قوة من أجل زيارة مرمى الفريق البترولي وتعرض عمرو ناصر مهاجم أنبي للأصابة نتيجة الإصطدام بمحمد الشناوي قبل أن ينال ايمن أشرف بطاقة صفراء للخشونة معه أحمد علي لاعب أنبي.

وفي الدقيقة 31 توقفت المباراة لألتقاط الأنفاس وتناول المياه قبل أن يتم إستئناف المباراة لكن دون خطورة حقيقية على المرمى لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

في الشوط الثاني ، حاول الأهلي الضغط على مرة إنبي ولجأ لسلاح التسديد وحاول إختراق حصون الفريق البتروي الدفاعية لكن دون جدوى ،وفي الدقيقة 59 أجرى فايلر المدير الفني للأهلي تغييرين دُفعة واحدة بنزول حمدي فتحي وبادجي بدلاً من ديانج ومروان محسن على التوالي.

ونجح محمد هاني في تسجيل هدف الأهلي في الدقيقة 64 مُستغلاً سيطرة الأحمر على مجريات اللقاء حيث تلقي هاني كرة جيدة من أيمن أشرف ولعبها “لوب” بشكل جيد في شباك إنبي وواصل الأهلي الضغط على أنبي لكن بادجي ظهر غير موفق قبل أن يشارك وليد سليمان بدلاً من جيرالدو في الدقيق 72.

وأزادات المباراة سخونة في الدقائق الأخيرة وأهدر باجي أكثر من فرصة كان من الممكن إستغلالها بشكل أفضل ودفع فايلر بمحمود وحيد في الدقيقة 85 بدلاً من محمد مجدي قفشة ، وطالب لاعبو أنبي بإحتساب ضربة جزاء لفريقهم بدعوى لمس الكرة يد أحد لاعبي الأهلي في منطقة جزاء الأحمر لكن محمود البنا رفض الأمتثال لرغبة لاعبي أنبي. بعد الرجوع لتقنية الفار ، وواصل الأهلي الضغط لينجح على معلول في تسجيل هدف الأهلي الثاني من ضربة حرة مباشرة في اللحظات الأخيرة بعهدها ينتهي اللقاء بفوز الأهلي بثنائية نظيفة.

التعليقات